fbpx

25 أكتوبر 2021

هل يمكن تشخيص فقدان الشهية العصبي قبل ظهور أعراضه؟

اكتشف باحثون من مجموعة أبحاث Swinburne Anorexia Nervosa) SWAN) ما يُعتقد أنه أول علامة حيوية لفقدان الشهية العصبي. تُستخدم المؤشرات الحيوية عادةً في الكشف عن الأمراض الجسدية وعلاجها، ولكن لم يسبق استخدامها في الاضطرابات النفسية والعقلية.

فقدان الشهية العصبي Anorexia Nervosa هو أحد اضطرابات الأكل الذي قد يهدد الحياة، ويبدأ عادة في بداية فترة المراهقة خصوصًا عند الفتيات. غالبًا ما يكون اضطراب فقدان الشهية العصبي خفيًا ولا يظهره المريض، حيث يُبدي المريض إنكارًا مستمرًا للأعراض ومقاومة العلاج. ويصاحب هذا الاضطراب أعلى معدل وفيات من بين جميع الأمراض النفسية ومعدلات شفاء منخفضة؛ لذا قد يكون من الصعب تشخيصها وعلاجها أصعب.

يتم تشخيص الأمراض النفسية من خلال الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية (DSM-V) والتصنيف الدولي للأمراض (ICD). تعتمد كلتا الطريقتين على وصف المرضى للأعراض وخبرة الطبيب المهنية. في حالة حرجة مثل فقدان الشهية العصبي، فإن الحاجة إلى التشخيص الدقيق والتدخل المبكر أمر أساسي، وهنا يأتي دور المؤشرات الحيوية.

المؤشرات الحيوية هي خصائص أجسامنا التي يمكن قياسها. وهي تشمل أشياء مثل: سكر الدم ومعدل نبضات القلب وكثافة العظام. إنها تساعدنا في اكتشاف الأمراض الجسدية وفحصها والوقاية منها وعلاجها، لكن لم يجرى استخدامها في الممارسة السريرية لأي مرض نفسي حتى الآن.

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=6810&dpx=1&t=1633509004اقرأ أيضًا : " ويجوفي " حقنة السكري الأسبوعية التي تنافس أدوية إنقاص الوزن

وجد رئيس مجموعة أبحاث SWAN ، دكتور أندريا فيليبو، أن تواجد نوع من حركات العين غير النمطية، تسمى "هزات الموجة المربعة" ، جنبًا إلى جنب مع القلق، هي علامة بيولوجية واعدة مكونة من عنصرين لفقدان الشهية العصبي. لوحظت هزات الموجة المربعة في الأشخاص المصابين بفقدان الشهية العصبي، والأشخاص الذين تعافوا، وأخوات الأشخاص المصابين بفقدان الشهية العصبي. الاكتشاف في الأخوة أمر بالغ الأهمية، لأنه يكشف عن وجود رابط وراثي على الأرجح. تخبرنا المؤشرات الحيوية أيضًا عن الآليات البيولوجية الأساسية التي ينطوي عليها المرض.

يقول دكتور فيليبو: "تستخدم حركات العين مناطق محددة بالدماغ، لذلك عندما نرى هذه الأنواع من حركات العين غير النمطية، يكون لدينا فكرة جيدة عن مناطق الدماغ التي لا تعمل بالطريقة التي يجب أن تعمل بها. تشارك هذه المناطق أيضًا في وظائف أخرى مرتبطة بفقدان الشهية العصبي- مثل صورة الجسم- لذا فهي تعطينا فكرة عن مناطق الدماغ التي يمكننا استهدافها بعلاجات مثل التحفيز غير الجراحي للدماغ."

المؤشرات الحيوية موجودة بغض النظر عن حالة المرض. فكر في الأمر على أنه محدد وراثيًا- جسمك مبرمج مسبقًا وراثيًا لتحقيق نتائج مختلفة- بعضها أفضل من البعض الآخر.

يضيف دكتور فيليبو: "مع مزيد من البحث، نأمل أن نتمكن من استخدام هذا المؤشر الحيوي كأداة مسح تشخيصية لتحديد الأشخاص الذين قد يكونون معرضين لخطر الإصابة بفقدان الشهية العصبي. إذا كنا قادرين على القيام بذلك، فسنكون قادرين على فعل المزيد من الخطوات المساعدة لمنع بداية الأعراض في المقام الأول."

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

LaTahzan Centre Logo

مركز لاتحزن

مركز لاتحزن هو الاسم التجاري لشركة لاتحزن، وهي شركة مساهمة ذات مسئولية محدودة مسجلة في المملكة المتحدة برقم 12375464
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram