fbpx

5 سبتمبر 2021

الإختلاج الحركي | الأسباب والعلاج

اختلاج الحركة أو الإختلاج حركي ( Ataxia ) هو نقص التحكم في العضلات أو تنسيق الحركات الإرادية، مثل المشي أو التقاط الأشياء، يمكن أن يؤثر اختلاج الحركة على حركات مختلفة ويخلق صعوبات في الكلام وحركة العين والبلع، وعادةً ما ينتج اختلاج الحركة المستمر عن تلف جزء الدماغ مسؤول عن التحكم في تنسيق العضلات (المخيخ) ويمكن أن يحدث الإختلاج الحركي نتيجة الإصابة بالعديد من الحالات المرضية، بما في ذلك إساءة استخدام الكحول، وبعض الأدوية، والسكتة الدماغية، والأورام، والشلل الدماغي، وتنكس الدماغ، والتصلب المتعدد، كما يمكن أن تسبب الجينات المعيبة الموروثة هذه الحالة. 

يعتمد علاج اختلاج الحركة على السبب، وقد تساعدك الأجهزة التكيفية، مثل المشايات أو العصي، في مساعدتك على المشي دون الحاجة لطلب العون، قد يساعد أيضًا العلاج الطبيعي والعلاج المهني وعلاج النطق والتمارين الهوائية المنتظمة في علاج هذه الحالة.

 

  • عناصر المقال:

  1. ما هي أعراض اختلاج الحركة؟
  2. متى يتوجب عليك زيارة الطبيب؟
  3. ما هي أسباب الإختلاج الحركي؟
  4. ما هو الإختلاج الحركي الوراثي؟
  5. كيف يتم تشخيص الإختلال الحركي؟
  6. ما هو علاج الإختلاج الحركي؟
  7. ما هي أهم أساليب التأقلم والدعم؟
  8. كيف تقوم بالتحضير لموعدك مع الطبيب؟

 

  • ما هي أعراض اختلاج الحركة ؟

يمكن أن يحدث اختلاج الحركة بمرور الوقت أو يحدث فجأة، وهو علامة على عدد من الاضطرابات العصبية، يمكن أن يحدث اختلاج الحركة بسبب:

  1. ضعف التنسيق الجسدي
  2. المشي غير المستقر والميل إلى التعثر
  3. الصعوبة في أداء المهام الحركية الدقيقة، مثل الأكل أو الكتابة 
  4. التغيير في طريقة الكلام
  5. حركات العين اللاإرادية ذهابًا وإيابًا 
  6. صعوبة البلع

 ما هي أعراض اختلاج الحركة ؟

  • متى يتوجب عليك زيارة الطبيب ؟

إذا لم تكن على علم بوجود حالة مرضية تسبب اختلاج الحركة، مثل التصلب المتعدد، فاستشر طبيبك في أقرب وقت ممكن إذا كنت تعاني من الأعراض التالية:

  1. فقدان التوازن
  2. يفقد تناسق العضلات في اليد أو الذراع أو الساق
  3. يجدون صعوبة في المشي
  4. يجدون صعوبة في البلع

 

  • ما هي أسباب الاختلاج الحركي ؟

ينتج الاختلاج الحركي عن تلف الخلايا العصبية أو تنكسها أو فقدانها في جزء الدماغ الذي يتحكم في تنسيق العضلات (المخيخ) يحتوي المخيخ على جزئين من الأنسجة المطوية الموجودة في قاعدة دماغك بالقرب من جذع الدماغ، وتساعد هذه المنطقة من الدماغ في الحفاظ على التوازن وكذلك حركات العين والبلع والكلام، ويمكن أيضًا أن تسبب الأمراض التي تتلف الحبل الشوكي والأعصاب المحيطية التي تربط المخيخ بالعضلات الإختلاج الحركي، وتشمل أسباب اختلاج الحركة ما يلي:

  1. صدمة الرأس: يمكن أن يتسبب الضرر الذي يلحق بالدماغ أو الحبل الشوكي من ضربة على رأسك، مثل ما قد يحدث في حادث سيارة، في حدوث اختلاج حركي مخيخي حاد، والذي يحدث فجأة.
  2. النزيف: يمكن أن يؤدي انسداد أو نزيف الدماغ إلى حدوث الاختلاج حركي، عندما ينقطع تدفق الدم إلى جزء من الدماغ أو ينخفض بشدة، تحرم أنسجة المخ من الحصول الأكسجين والعناصر الغذائية، وبالتالي تموت خلايا الدماغ.
  3. الشلل الدماغي: هذا مصطلح عام لمجموعة من الاضطرابات الناجمة عن تلف دماغ الطفل أثناء النمو المبكر، قبل الولادة أو خلالها أو بعدها بفترة قصيرة، والتي تؤثر على قدرة الطفل على تنسيق حركات الجسم.
  4. أمراض المناعة الذاتية: يمكن أن يتسبب التصلب المتعدد والساركويد والداء البطني وأمراض المناعة الذاتية الأخرى في الإصابة باختلاج الحركة
  5. الالتهابات: يمكن أن يكون اختلاج الحركة من المضاعفات غير الشائعة لجدري الماء والالتهابات الفيروسية الأخرى مثل فيروس نقص المناعة البشرية ومرض لايم، قد تظهر في مراحل الشفاء من العدوى وتستمر لأيام أو أسابيع، وعادة ما يزول اختلاج الحركة بمرور الوقت.
  6. متلازمة الأباعد الورمية: هو نوع من الاضطرابات التنكسية النادرة التي تحدث بسبب استجابة الجهاز المناعي للورم السرطاني، وهو عادة ما يحدث بشكل أكثر شيوعًا في حالة الإصابة بسرطان الرئة أو المبيض أو الثدي أو سرطان الجهاز الليمفاوي، ويمكن أن يظهر اختلاج الحركة قبل شهور أو سنوات من تشخيص السرطان.
  7. تشوهات الدماغ: قد تسبب المنطقة المصابة في الدماغ الاختلاج الحركي، يمكن للنمو السرطاني الخبيث أو غير السرطاني الحميد في الدماغ أن يتلف المخيخ.
  8. أثر جانبي لبعض العلاجات الدوائية: اختلاج الحركة هو أحد الآثار الجانبية المحتملة لبعض الأدوية ، وخاصة الباربيتورات، مثل الفينوباربيتال؛ والمهدئات، مثل البنزوديازيبينات، والأدوية المضادة للصرع، مثل الفينيتوين، وكذلك بعض أنواع العلاج الكيميائي، كما يمكن أن يحدث الإختلاج الحركي نتيجة التسمم بفيتامين ب 6، كما يمكن أن تسبب بعض الأدوية التي تتناولها مشاكل مع تقدمك في العمر، لذلك قد تحتاج إلى تقليل جرعتك أو التوقف عن تناول الدواء.
  9. تسمم الكحول والمخدرات: التسمم بالمعادن الثقيلة، مثل الرصاص أو الزئبق، والتسمم بالمذيبات، مثل مخفف الدهان، يمكن أن يسبب الإصابة بالاختلاج الحركي.
  10. نقص فيتامين هـ و فيتامين ب 12 أو نقص الثيامين: من الممكن أن يؤدي عدم الحصول على ما يكفي من هذه العناصر الغذائية، بسبب عدم القدرة على امتصاص ما يكفي منها، أو سوء استخدام الكحول أو لأسباب أخرى، إلى الإصابة بالإختلاج حركي.
  11. مشاكل الغدة الدرقية: يمكن أن يسبب قصور الغدة الدرقية وقصور جارات الدرقية الإصابة بالإختلاج الحركي.
  12. عدوى فيروس كورونا: قد تسبب هذه العدوى اختلاجاً حركياً، وهو الأكثر شيوعًا في الحالات الشديدة جدًا.

بالنسبة لبعض البالغين الذين يصابون بالإختلاج الحركي المتقطع، فعادة لا يمكن العثور على سبب محدد له، وفي حالات متعددة يمكن أن يأخذ اختلاج الحركة المتقطع عددًا من الأشكال، بما في ذلك الضمور الجهازي المتعدد، وهو أحد الاضطرابات الإنتكاسية.

 ما هي أسباب الاختلاج الحركي ؟

  • ما هو الاختلاج الحركي الوراثي؟

بعض أنواع اختلاج الحركة وبعض الحالات التي تسبب اختلاج الحركة وراثية، لذا إذا كنت تعاني من إحدى هذه الحالات، فقد تكون قد ولدت بخلل في جين معين ينتج بروتينات غير طبيعية. 

البروتينات غير الطبيعية تعيق وظيفة الخلايا العصبية، وتحدث تمزقاً في المخيخ والحبل الشوكي، وتتسبب في تدهورهما، ومع تقدم المرض، تتفاقم مشاكل التنسيق الحركي لديك. يمكنك أن ترث الالإختلاج حركي الجيني إما من جين سائد من أحد الوالدين أو جين متنحي من كل والد، كما من المحتمل ألا يعاني أي من الوالدين من الاضطراب (الطفرة الصامتة) لذلك قد لا يكون هناك تاريخ عائلي واضح. 

تسبب العيوب الجينية المختلفة أنواعًا مختلفة من اختلاج الحركة، ويتسبب كل نوع في ضعف التنسيق، ولكن لكل نوع علامات وأعراض محددة ومختلفة عن الأنواع الأخرى، وهي تشمل:

  • أولاً- الإختلاج الحركي الجسدي السائد:

وتشمل أنواعه:

  1. الاختلاج الحركي المخيخي الشوكي: حدد الباحثون أكثر من 40 جينًا وراثيًا سائدًا للإصابة بالإختلاج الحركي، ويعتبر الاختلاج الحركي المخيخي والتنكس المخيخي شائعان في جميع الأنواع، ولكن تختلف العلامات والأعراض الأخرى، بالإضافة إلى عمر البداية، اعتماداً على الطفرة الجينية المحددة.
  2. اختلاج الحركة العرضي: هناك ثمانية أنواع معروفة من اختلاج الحركة العرضي وليس التدريجي وهي تبدأ من EA1 حتى EA7، بالإضافة إلى اختلاج الحركة العرضي المتأخر، يعتبر EA1 و EA2 هما الأكثر شيوعًا، ويتضمن النوع EA1 نوبات اختلاج حركي قصيرة قد تستمر ثوانٍ أو دقائق، وعادة ما تحدث النوبات بسبب الإجهاد، أو الذهول أو الحركة المفاجئة، وغالبًا ما ترتبط بارتعاش العضلات، يتضمن EA2 نوبات أطول، وعادة ما تستمر من 30 دقيقة إلى ست ساعات، والتي تنجم أيضًا عن الإجهاد. قد تشعر بالدوار والتعب وضعف العضلات أثناء إصابتك بالنوبة، في بعض الحالات تختفي الأعراض في وقت لاحق من الحياة، من المهم القول بأنه لا يقصر اختلاج الحركة العرضي من العمر الافتراضي، وقد تستجيب الأعراض للعلاج الدوائي ويتماثل المريض للشفاء.
  • ثانياً - الإختلاج الحركي الجسدي المتنحي:

   وتشمل أنواعه:

  1. اختلاج فريدريك الحركي: ينطوي هذا اختلاج الحركة الوراثي الشائع على تلف المخيخ والحبل الشوكي والأعصاب الطرفية، حيث تحمل الأعصاب المحيطية إشارات من المخ والحبل الشوكي إلى عضلاتك. في معظم الحالات، تظهر العلامات والأعراض قبل سن 25 عامًا، بينما يختلف معدل تطور المرض، ويعتبر المؤشر الأول بشكل عام هو صعوبة المشي (إختلاج حركة المشي) عادة ما تتطور الحالة عادةً إلى الذراعين والجذع، ثم تضعف العضلات وتتلاشى بمرور الوقت مما يسبب تشوهات، خاصة في قدميك وأسفل ساقيك ويديك، وعادة ما تشمل العلامات والأعراض الأخرى التي قد تظهر مع تقدم المرض ما يلي: 
    • بطء الكلام وتداخله (عسر التلفظ) 
    • التعب والإرهاق 
    • حركات العين السريعة اللاإرادية 
    • انحناء العمود الفقري (الجنف) 
    • فقدان السمع
    • أمراض القلب، بما في ذلك تضخم القلب (اعتلال عضلة القلب) وفشل القلب، ويمكن أن يؤدي العلاج المبكر لمشاكل القلب إلى تحسين نوعية الحياة والبقاء على قيد الحياة
  2. اختلاج توسع الشعيرات الحركي: يتسبب هذا المرض النادر والمتطور في مرحلة الطفولة في تلف الدماغ وأنظمة الجسم الأخرى، وعادة ما يتسبب المرض أيضًا في انهيار الجهاز المناعي (مرض نقص المناعة)  مما يزيد من القابلية للإصابة بأمراض أخرى، بما في ذلك العدوى والأورام، وعادة ما يؤثر هذا النوع من الإختلاج الحركي على أعضاء مختلفة، ويعرف توسع الشعيرات على أنه تكوين أوردة صغيرة حمراء "عنكبوتية" قد تظهر في زوايا عيون طفلك أو على الأذنين والخدين، وعادة ما يكون تأخر تطوير المهارات الحركية وضعف التوازن والتداخل في الكلام هي المؤشرات الأولى للمرض، وتعد التهابات الجيوب الأنفية والتهابات الجهاز التنفسي المتكررة شائعة،  فالأطفال الذين يعانون من الإختلاج حركي الشعيرات الدموية معرضون بشكل كبير للإصابة بالسرطان، وخاصة سرطان الدم أو سرطان الغدد الليمفاوية، وعادة ما يحتاج معظم المصابين بهذا المرض إلى كرسي متحرك في سن المراهقة ويموتون غالباً قبل سن الثلاثين، وعادة ما تحدث الوفاة بسبب السرطان أو مرض الرئة.
  3. اختلاج حركي مخيخي خلقي: ينتج هذا النوع من اختلاج الحركة عن تلف المخيخ الموجود عند الولادة.
  4. مرض ويلسون: يتراكم النحاس لدى الأشخاص المصابين بهذه الحالة في أدمغتهم وأكبادهم وأعضاء أخرى، مما قد يتسبب في مشاكل عصبية، بما في ذلك اختلاج الحركة، ويمكن أن يؤدي التعرف المبكر على هذا الاضطراب إلى استجابة المريض للعلاج بشكل جيد.

ما هو الاختلاج الحركي الوراثي؟

  • كيف يتم تشخيص الاختلاج الحركي؟

إذا كنت مصابًا باختلاج الحركة، فسوف يبحث طبيبك عن السبب الرئيسي وراء حالتك من أجل الوصول للعلاج المناسب، إلى جانب إجراء الفحص البدني والفحص العصبي، بما في ذلك فحص الذاكرة والتركيز والرؤية والسمع والتوازن والتنسيق وردود الأفعال، قد يطلب طبيبك اختبارات معملية، بما في ذلك:

  1. فحوصات التصوير: قد يساعد التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ في تحديد الأسباب المحتملة، يمكن أن يُظهر التصوير بالرنين المغناطيسي في بعض الأحيان انكماشًا في المخيخ وأجزاء الدماغ الأخرى لدى الأشخاص المصابين باختلاج الحركة، قد تظهر الفحوصات أيضًا أمراضاً أخرى قابلة للعلاج، مثل الجلطة دموية أو الورم الحميد، والتي يمكن أن تضغط على المخيخ.
  2. البزل القطني (البزل الشوكي): يتم إدخال إبرة في أسفل ظهرك بين آخر فقرتين للحصول على عينة من السائل الدماغي النخاعي، ثم يتم إرسال السائل الذي يحيط بالمخ والحبل الشوكي ويحميهما إلى المختبر للاختبار.
  3. الاختبارات الجينية: قد يوصي طبيبك بإجراء اختبار جيني لتحديد ما إذا كنت أنت أو طفلك مصابًا بطفرة جينية تسبب إحدى حالات الإختلاج الحركي الوراثي، لكن من المهم الانتباه إلى أنه تتوفر الاختبارات الجينية للعديد من أنواع اختلاج الحركة الوراثي وليس كلها.

 كيف يتم تشخيص الاختلاج الحركي؟

  • ما هو علاج الإختلال الحركي؟

لا يوجد علاج محدد للاختلاج الحركي، ولكن في بعض الحالات، يؤدي علاج السبب الأساسي إلى علاج اختلاج الحركة، مثل إيقاف الأدوية التي تسببه، في حالات أخرى مثل اختلاج الحركة الناتج عن جدري الماء أو غيره من الالتهابات الفيروسية، من المحتمل أن يتم علاجه من تلقاء نفسه، وقد يوصي طبيبك بعلاج للأعراض، مثل الاكتئاب أو التيبس أو الرعاش أو التعب أو الدوخة، أو يقترح أجهزة أو علاجات تكيفية للمساعدة في تكيفك من الإختلاج الحركي.

      1. الأجهزة التكيفية:

قد لا يمكن علاج اختلاج الحركة الناجم عن حالات مثل التصلب المتعدد أو الشلل الدماغي، وفي هذه الحالة قد ينصح طبيبك بأجهزة تكيفية، هذه الأجهزة تشمل:

  • العصي أو المشاية للمشي
  • أواني الأكل المعدلة
  • وسائل الاتصال للتحدث

      2. العلاجات الدوائية:

قد تستفيد من بعض العلاجات، بما في ذلك:

  • العلاج الطبيعي للمساعدة في التنسيق وتعزيز قدرتك على الحركة
  • العلاج المهني لمساعدتك في مهام الحياة اليومية مثل إطعام نفسك
  • علاج النطق لتحسين الكلام والمساعدة في البلع

أظهرت الأبحاث أن التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة قد يساعد في تحسين التحكم في المشي والوضعية لدى الأشخاص المصابين باختلاج الحركة، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث في هذا الأمر، وأشارت بعض الدراسات إلى أن التمارين الهوائية قد تكون مفيدة أيضًا لبعض الأشخاص الذين يعانون من متلازمات اختلاج الحركة مجهولة السبب.

ما هو علاج الإختلال الحركي؟ 

  • ما هي أهم أساليب التأقلم والدعم؟

قد تجعلك التحديات التي تواجهها عند التعايش مع اختلاج الحركة أو إنجاب طفل بهذه الحالة تشعر بالوحدة أو تؤدي إلى إصابتك بالاكتئاب والقلق، قد يساعدك التحدث إلى الطبيب النفسي في التخلص من قلقك واكتئابك، أو قد تجد التشجيع والتفهم في مجموعة دعم المرضى، على الرغم من أن مجموعات الدعم ليست متاحة للجميع، إلا أنها يمكن أن تكون مصادر جيدة للمعلومات، غالبًا ما يعرف أعضاء المجموعة أحدث العلاجات ويميلون إلى مشاركة تجاربهم الخاصة.

إذا كنت مهتمًا، فقد يكون طبيبك قادرًا على التوصية بمجموعة في منطقتك.

 

  • كيف تقوم بالتحضير لموعدك مع الطبيب؟

من المحتمل أن تبدأ بمراجعة طبيب العائلة أو الممارس العام الذي قد يحيلك إلى طبيب أعصاب، وعند تحديد الموعد اسأل عما إذا كان هناك أي شيء تحتاج إلى القيام به مسبقًا، مثل الصيام قبل إجراء اختبار معين، حاول كتابة قائمة بما يلي:

  1. أعراضك، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد، ووقت بدايتها
  2. المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك الحالات الأخرى لديك والتاريخ الطبي للعائلة
  3. جميع الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات الغذائية التي تتناولها، بما في ذلك الجرعات
  4. كتابة الأسئلة التي ترغب في طرحها على طبيبك

اصطحب معك أحد أفراد العائلة أو صديقًا إن أمكن، لمساعدتك على تذكر المعلومات التي تحصل عليها، بالنسبة للاختلاج الحركي ، تتضمن الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما السبب المحتمل لأعراضي؟
  • ما الأسباب المحتملة الأخرى؟
  • ما الاختبارات التي أحتاجها؟
  • هل من المحتمل أن تكون حالتي مؤقتة أم مزمنة؟
  • ما هو أفضل مسار للعلاج؟
  • هل توجد أجهزة يمكن أن تساعدني في تنسيق حركتي؟
  • هل هناك قيود يجب علي اتباعها؟
  • هل يجب علي رؤية أخصائي؟
  • هل تعرف دراسات بحثية قد تفيدني؟

 كيف تقوم بالتحضير لموعدك مع الطبيب؟

  • ماذا تتوقع من طبيبك ؟

من المرجح أن يسألك طبيبك عدة أسئلة، مثل:

  1. هل أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  2. ما هي شدة الأعراض لديك؟
  3. ما الذي يبدو أنه يحسن أعراضك؟
  4. ما الذي يبدو أنه يزيد الأعراض سوءًا؟
  5. هل لديك أفراد من العائلة يعانون من هذه الأنواع من الأعراض؟
  6. هل تتناول الكحول أو المخدرات؟
  7. هل تعرضت لأحد المواد السامة مؤخراً؟
  8. هل أصبت بفيروس كورونا مؤخرًا؟

 

  • للمزيد حول مرض الإختلاج الحركي يمكنك الإطلاع على:

 

دمتم أصحاء 

انضم إلي نشرتنا البريدية

تواصل معنا

S6 - Enterprise House, Coventry, CV6 5NX, UK
LaTahzan Centre Logo

مركز لاتحزن

مركز لاتحزن هو الاسم التجاري لشركة لاتحزن، وهي شركة مساهمة ذات مسئولية محدودة مسجلة في المملكة المتحدة برقم 12375464

Warning: Undefined array key "menu_padding-top" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2581

Warning: Undefined array key "menu_padding-bottom" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2582

Warning: Undefined array key "menu_padding-top" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2581

Warning: Undefined array key "menu_padding-bottom" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2582

Warning: Undefined array key "menu_padding-top" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2581

Warning: Undefined array key "menu_padding-bottom" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2582

Warning: Undefined array key "menu_padding-top" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2581

Warning: Undefined array key "menu_padding-bottom" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2582

Warning: Undefined array key "menu_padding-top" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2581

Warning: Undefined array key "menu_padding-bottom" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2582

Warning: Undefined array key "menu_padding-top" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2581

Warning: Undefined array key "menu_padding-bottom" in /home/853955.cloudwaysapps.com/fbsvzkmcbu/public_html/wp-content/plugins/oxygen/component-framework/components/component.class.php on line 2582
envelope
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram