info@latahzan.uk
+44 (0) 2477673393

3 أغسطس 2021

اضطراب الوسواس القهري | الأسباب والأعراض والعلاج

اضطراب الوسواس القهري (OCD) هو حالة صحية عقلية شائعة حيث يصبح لدى الشخص أفكار وسواسية وسلوكيات قهرية . يمكن أن يؤثر الوسواس القهري على الرجال والنساء والأطفال ويبدأ بعض الأشخاص في ظهور الأعراض مبكرًا غالبًا بالقرب من سن البلوغ  ولكنها تبدأ عادةً ما تبدأ في بداية مرحلة البلوغ . يمكن أن يكون الوسواس القهري مزعجًا ويتعارض بشكل كبير مع سير حياتك بنسق طبيعي لكن العلاج يمكن أن يساعدك كثيرا في السيطرة عليه .

 أعراض اضطراب الوسواس القهري (OCD)

  1.  إذا كنت مصابًا بالوسواس القهري  فعادةً ما ستواجه أفكارًا وسواسية متكررة وسلوكيات قهرية .
  2.  الهوس هو فكرة أو صورة أو دافع غير مرغوب فيه وغير محبب يدخل عقلك بشكل متكرر  مما يتسبب في الشعور بالقلق أو الاشمئزاز أو عدم الارتياح .
  3.  الإكراه هو سلوك متكرر أو فعل عقلي تشعر أنك بحاجة إلى القيام به للتخفيف مؤقتًا من المشاعر غير السارة التي يسببها الفكر الوسواسي على سبيل المثال قد يشعر الشخص الذي لديه خوف شديد من التعرض للسطو أنه بحاجة إلى فحص جميع النوافذ والأبواب مقفلة عدة مرات قبل أن يتمكن من مغادرة منزله .
  4.  يمكن أن تصاب النساء أحيانًا بالوسواس القهري أثناء الحمل أو بعد ولادة طفلهن وقد تشمل الوساوس القلق بشأن إيذاء الطفل أو عدم تعقيم زجاجات الرضاعة بشكل صحيح مما ينشأ عنه بعض الدوافع القهرية مثل التحقق المتكرر من أن الطفل يتنفس .

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=221&dpx=1&t=1600453906

أسباب اضطراب الوسواس القهري (OCD)

 أسباب الوسواس القهري غير واضحة حتى الآن , لكن قد يلعب عدد من العوامل المختلفة دورًا بما في ذلك :

  1. تاريخ العائلة :  من المرجح أن تصاب بالوسواس القهري إذا كان أحد أفراد العائلة مصابًا به ربما بسبب جيناتك .
  2.  الاختلافات في الدماغ : يعاني بعض الأشخاص المصابين بالوسواس القهري من مناطق نشاط مرتفع بشكل غير عادي في دماغهم أو مستويات منخفضة من مادة كيميائية تسمى السيروتونين .
  3.  أحداث الحياة : قد يكون الوسواس القهري أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين تعرضوا للتنمر أو الإساءة أو الإهمال وتبدأ أعراضه في الظهور أحيانًا بعد حدث مهم في الحياة مثل الولادة أو الفجيعة .
  4.  طبيعة الشخصية : الأشخاص الأنيقون والدقيقون والمنهجيون ذوو المعايير الشخصية العالية قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالوسواس القهري وكذلك الأشخاص الذين يعانون من القلق الشديد بشكل عام أو لديهم إحساس قوي بالمسؤولية تجاه أنفسهم والآخرين .

تشخيص اضطراب الوسواس القهري 

يؤثر اضطراب الوسواس القهري (OCD) على الأشخاص بشكل مختلف ولكنه يتسبب عادةً في نمط معين من الأفكار والسلوكيات . وفي المجمل فإن الوسواس القهري له 3 عناصر رئيسية :

  1.  الهواجس : حيث تتكرر فكرة أو صورة أو دافع غير مرغوب فيه وتدخلي ومزعج في كثير من الأحيان إلى عقلك .
  2.  العواطف : يتسبب الهوس في الشعور بالقلق الشديد أو الضيق .
  3.  السلوك القهري : السلوكيات المتكررة أو الأفعال العقلية التي يشعر الشخص المصاب بالوسواس القهري بأنها مدفوعة لأدائها نتيجة القلق والضيق الناجم عن الوسواس .

 يخفف السلوك القهري القلق مؤقتًا لكن الهوس والقلق يعودان بسرعة مما يؤدي إلى بدء الدورة مرة أخرى . من الممكن أن تكون لديك أفكار وسواسية أو مجرد أفكار قهرية لكن معظم المصابين بالوسواس القهري يعانون من كليهما .

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=220&dpx=1&t=1600453859

 أولا : أفكار مهووسة "الهوس" 

كل شخص تقريبًا لديه أفكار غير سارة أو غير مرغوب فيها في مرحلة ما مثل التفكير في أنهم ربما نسوا إغلاق باب المنزل أو حتى صور ذهنية عنيفة أو مسيئة غير مرغوب فيها . ولكن إذا كان لديك فكرة مستمرة وغير سارة تهيمن على تفكيرك إلى الحد الذي يقاطع فيه الأفكار الأخرى فقد يكون لديك هوس . تتضمن بعض الهواجس الشائعة التي تؤثر على الأشخاص المصابين بالوسواس القهري ما يلي :

  1. الخوف من إيذاء نفسك أو الآخرين عمداً : على سبيل المثال الخوف من مهاجمة شخص آخر مثل أطفالك .
  2. الخوف من إيذاء نفسك أو الآخرين عن طريق الخطأ : على سبيل المثال الخوف من قيامك بإشعال النار في المنزل من خلال ترك الموقد قيد التشغيل .
  3. الخوف من التلوث : بسبب المرض أو العدوى أو مادة كريهة .
  4. الحاجة إلى التناسق أو التنظيم : على سبيل المثال قد تشعر بالحاجة إلى التأكد من أن جميع الملصقات الموجودة على العلب في دولابك تواجه نفس الطريقة .
  5. العنف : كذلك فقد تكون لديك أفكار وسواسية ذات طبيعة عنيفة أو جنسية تجدها مثيرة للاشمئزاز أو مخيفة لكنها تظل مجرد أفكار وامتلاكها لا يعني أنك ستتصرف وفقًا لها .

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=231&dpx=1&t=1600454812

 ثانيا : السلوك القهري

يبدأ الإكراه كطريقة لمحاولة تقليل أو منع القلق الناجم عن الفكر الوسواسي على الرغم من أن هذا السلوك في الواقع إما مفرط أو غير مرتبط بشكل واقعي , على سبيل المثال قد يغسل الشخص الذي يخشى التلوث بالجراثيم يديه بشكل متكرر ، أو قد يكون لدى شخص يخشى إيذاء أسرته الرغبة في تكرار فعل عدة مرات "لتحييد" الفكرة . يدرك معظم المصابين بالوسواس القهري أن مثل هذا السلوك القهري غير منطقي ولا معنى له ، لكنهم لا يستطيعون التوقف عن التصرف بناءً عليه ويشعرون أنهم بحاجة إلى القيام بذلك في الحال . تشمل الأنواع الشائعة من السلوك القهري لدى الأشخاص المصابين بالوسواس القهري ما يلي :

  • التنظيف , مثل غسل اليدين
  • الفحص , مثل فحص الأبواب مقفلة أو أن الغاز مطفأ
  • عملية العد 
  • الطلب والترتيب
  •  الإدخار
  •  البحث عن الطمأنينة
  •  ترديد بعض الكلمات في رؤوسهم
  •  التفكير في "تحييد" الأفكار لمواجهة الأفكار الوسواسية
  • تجنب الأماكن والمواقف التي يمكن أن تثير الأفكار الوسواسية
  • لن تكون كل السلوكيات القهرية واضحة للآخرين 

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=232&dpx=1&t=1600455108

المشاكل والأعراض ذات الصلة بالوسواس القهري 

قد يعاني بعض الأشخاص المصابين بالوسواس القهري من مشاكل نفسية خطيرة أخرى أو يصابون بها بما في ذلك :

  1. الاكتئاب : حالة تسبب عادة مشاعر دائمة من الحزن واليأس ، أو فقدان الاهتمام بالأشياء التي كنت تستمتع بها .
  2. اضطرابات الأكل : حالات تتميز بموقف غير طبيعي تجاه الطعام مما يؤدي إلى تغيير عاداتك وسلوكك الغذائي .
  3. اضطراب القلق العام : حالة تجعلك تشعر بالقلق بشأن مجموعة واسعة من المواقف والقضايا بدلاً من حدث واحد محدد .
  4. اضطراب الاكتناز : حالة تنطوي على الإفراط في الحصول على العناصر وعدم القدرة على التخلص منها مما يؤدي إلى كميات لا يمكن السيطرة عليها من الفوضى .
  5. الرغبة في الانتحار : قد يشعر الأشخاص المصابون بالوسواس القهري والاكتئاب الشديد أيضًا بمشاعر انتحارية .

 

الحصول على المساعدة في علاج اضطراب الوسواس القهري (OCD)

غالبًا ما يتردد الأشخاص المصابون بالوسواس القهري في طلب المساعدة لأنهم يشعرون بالخجل أو الحرج . لذا من الضروري معرفة أن الوسواس القهري حالة صحية مثل أي حالة أخرى  لذلك لا يوجد ما يدعو للخجل أو الإحراج بشأنه حيث أن الإصابة بالوسواس القهري لا تعني أنك "مجنون" وهو ليس خطأك أنت . هناك طريقتان رئيسيتان للحصول على المساعدة :

  1. قم بإحالة نفسك مباشرة إلى خدمة العلاج النفسي : ابحث عن خدمة العلاج النفسي في منطقتك .
  2. قم بزيارة طبيب عام : سيسأل عن أعراضك ويمكن أن يحيلك إلى خدمة العلاج النفسي المحلية إذا لزم الأمر .
  3. العائلة : إذا كنت تعتقد أن أحد الأصدقاء أو أحد أفراد الأسرة قد يكون مصابًا بالوسواس القهري فحاول التحدث معهم حول مخاوفك واقترح عليهم الحصول على المساعدة . حيث أنه من غير المحتمل أن يتحسن الوسواس القهري بدون العلاج والدعم المناسبين ولكن العلاج والدعم متاحان لمساعدتك في إدارة الأعراض والحصول على نوعية حياة أفضل .
  4. مجموعات الدعم : قد يكون من الصعب التعايش مع الوسواس القهري لذا فقد يكون من المفيد الاتصال بمجموعة دعم أو أشخاص آخرين يعانون من الوسواس القهري للحصول على المعلومات والنصائح .
  5. اتصل بطبيبك : أو فريق الرعاية الخاص بك على الفور إذا شعرت في أي وقت أنك لا تستطيع الاستمرار .

 

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=229&dpx=1&t=1600454687

علاج اضطراب الوسواس القهري (OCD)

 يعتمد العلاج الموصى به على مدى تأثيره على حياتك , هناك بعض العلاجات الفعالة للوسواس القهري التي يمكن أن تساعد في تقليل تأثيره على حياتك , هذة العلاجات هي :

  1. العلاج النفسي : عادة نوع من العلاج يساعدك على مواجهة مخاوفك وأفكارك الوسواسية دون "تصحيحها" بالإكراه .
  2. العلاج الدوائي : يمكن للأدوية المضادة للاكتئاب أن تساعد عن طريق تغيير توازن المواد الكيميائية في دماغك .

 يوصى عادةً بدورة علاج قصيرة للوسواس القهري الخفيف نسبيًا أما إذا كنت تعاني من اضطراب الوسواس القهري الشديد  فقد تحتاج إلى دورة علاج و / أو دواء أطول . يمكن أن تكون هذه العلاجات فعالة للغاية ولكن من المهم أن تدرك أنه قد يستغرق عدة أشهر قبل أن تلاحظ الفائدة . وعادةً ما يكون للعلاج المعرفي السلوكي تأثير سريع جدًا , أما في المقابل  فقد يستغرق الأمر عدة أشهر قبل أن تلاحظ آثار العلاج باستخدام مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية . في حال إذا لم تساعد هذه العلاجات فقد يُعرض عليك SSRI بديل أو يتم إعطاؤك مزيجًا من SSRI و CBT . وفي بعض الأحيان قد تتم إحالة بعض الأشخاص إلى خدمة الصحة العقلية المتخصصة لمزيد من العلاج .

أولا : العلاج النفسي

عادة ما يكون علاج الوسواس القهري نوعًا من العلاج السلوكي المعرفي (CBT) مع التعرض ومنع الاستجابة (ERP) . وهذا ينطوي على :

  • العمل مع معالجك لتقسيم مشاكلك إلى أجزاء منفصلة مثل أفكارك ومشاعرك الجسدية وأفعالك .
  •  تشجيعك على مواجهة مخاوفك والتفكير في الهوس دون تحييدها بالسلوكيات القهرية , تبدأ بمواقف تسبب أقل قدر من القلق أولاً قبل الانتقال إلى أفكار أكثر صعوبة .
  • العلاج صعب وقد يبدو مخيفًا لكن يجد الكثير من الناس أنه عندما يواجهون هوسهم فإن القلق يتحسن في النهاية أو يزول .
  • يحتاج الأشخاص المصابون بالوسواس القهري المعتدل إلى حوالي 10 ساعات من العلاج النفسي مع ممارسة التمارين في المنزل بين الجلسات .
  • في حال إذا ما كنت تعاني من اضطراب الوسواس القهري الشديد فقد تحتاج إلى دورة علاج أطول .

 

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=230&dpx=1&t=1600454735

ثانيا : العلاج الدوائي 

قد تحتاج إلى دواء إذا كان العلاج النفسي لا يساعد في علاج الوسواس القهري أو إذا كانت أعراض الوسواس القهري لديك شديدة إلى حد ما . أما الدواء  الرئيسي الموصوف فهو مضادات الاكتئاب تسمى مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)

يمكن أن يساعد SSRI في تحسين أعراض الوسواس القهري عن طريق زيادة مستويات مادة كيميائية تسمى السيروتونين في دماغك .وقد تحتاج إلى أخذ SSRI لمدة 12 أسبوعًا قبل أن تلاحظ أي فائدة . يحتاج معظم الناس إلى العلاج لمدة عام على الأقل وقد تتمكن من التوقف إذا كان لديك القليل من الأعراض المزعجة أو لم يكن لديك أي أعراض مزعجة بعد هذا الوقت ، في حين أن بعض الأشخاص يحتاجون إلى تناول مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية لسنوات عديدة . لا تتوقف عن تناول مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية دون التحدث إلى طبيبك أولاً لأن التوقف المفاجئ قد يسبب آثارًا جانبية غير سارة . سيتم إيقاف العلاج تدريجيًا من قبل طبيبك النفسي لتقليل فرصة حدوث آثار جانبية وقد تحتاج جرعتك إلى الزيادة مرة أخرى إذا عادت الأعراض .

الآثار الجانبية :

  • تشمل الآثار الجانبية المحتملة لمثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية ما يلي :
  • الشعور بالاضطراب أو الاهتزاز أو القلق
  •  الشعور بالمرض
  •  الإسهال أو الإمساك
  •  الدوار والدوخة
  •  مشاكل النوم (الأرق)
  •  الصداع
  •  انخفاض الرغبة الجنسية 
  •  هناك أيضًا احتمال ضئيل جدًا أن تتسبب مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية في التفكير في أفكار انتحارية أو الرغبة في إيذاء نفسك .
  • تتحسن معظم الآثار الجانبية بعد بضعة أسابيع حيث يعتاد جسمك على الدواء على الرغم من أن بعضها قد يستمر .

 خلال فترة الحمل :

لا يُنصح عادةً باستخدام مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية أثناء الحمل خاصةً خلال الأشهر الثلاثة الأولى (الثلث الأول)  هذا لأنه قد يكون هناك خطر على الطفل . ومع ذلك فيمكن إجراء استثناءات إذا كان الخطر الذي تشكله حالة الصحة العقلية يفوق المخاطر المحتملة للعلاج .

العلاج الإضافي لاضطراب الوسواس القهري 

  • قد يكون العلاج الإضافي من قبل فريق متخصص ضروريًا في بعض الأحيان إذا كنت قد جربت العلاج النفسي والأدوية ولا يزال الوسواس القهري لديك خارج السيطرة .
  • قد تتم إحالة بعض الأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري الحاد وطويل الأمد والذي يصعب علاجه إلى خدمة صحية متخصصة في الوسواس القهري .
  • تقدم هذه الخدمات التقييم والعلاج للأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري الذين لم يستجيبوا للعلاجات المتاحة من خدمات الوسواس القهري المحلية والإقليمية .

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=227&dpx=1&t=1600454565

 مجموعات دعم الوسواس القهري 

يجد العديد من الأشخاص المصابين بالوسواس القهري مجموعات الدعم مفيدة حيث يمكنهم على سبيل المثال القيام بما يلي :

  1. تقديم الاطمئنان ونصائح التأقلم .
  2. تقليل مشاعر العزلة .
  3. تقدم فرصة للاختلاط مع الآخرين .
  4. تقديم المعلومات والنصائح لأفراد الأسرة والأصدقاء .

 المصدر : NHS 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

LaTahzan Centre Logo

مركز لاتحزن

مركز لاتحزن هو الاسم التجاري لشركة لاتحزن، وهي شركة مساهمة ذات مسئولية محدودة مسجلة في المملكة المتحدة برقم 12375464
info@latahzan.uk
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram