info@latahzan.uk
+44 (0) 2477673393

18 نوفمبر 2021

لماذا يرفض طفلي تناول معظم الأطعمة؟ وما الحل مع سلوك الأكل الانتقائي لديه؟

تجد الكثير من الأمهات صعوبة بالغة عندما يرفض أطفالهن تناول معظم الأطعمة بسبب أنهم لا يحبونها. فهناك أطفال تفضل نوع واحد من الأطعمة ويرفض تناول طعامِ غيره؛ ما يجعل وقت الوجبات بالنسبة للأسرة مليء بالصراعات.

بالرغم أن سلوك الأكل الانتقائي هو جزء من القاعدة لنمو الأطفال الصغار، لكن عندما يستمر هذا السلوك إلى سنوات الدراسة؛ فإنه يؤثر سلبًا على الجميع، الأطفال والآباء على حد سواء.

يقدم بحث جديد من جامعة جنوب أستراليا، وجامعة كوينزلاند تفسيرًا لنا عما يؤثر على الطفل الانتقائي للطعام، وما الذي يجعله أكثر أو أقل انتقائية للطعام قبل سن العشر سنوات.

بمراجعة 80 دراسة في مجال الصحة، وجد البحث أن مجموعة من العوامل ساهمت في احتمالية أن يكون الطفل صعب الإرضاء في تناول الطعام وأكثر انتقائية للأطعمة.

وجدت الدراسة أن الضغط على الطفل ليأكل، وتقديم مكافآت له كي يأكل، وتربية الآباء الصارمة، كل ذلك يؤثر سلبًا على الطفل الانتقائي للطعام. على العكس من ذلك، فإن أسلوب التربية الهاديء، وتناول الطعام معًا كعائلة، ومشاركة الطفل في تحضير الوجبات مع الأم؛ كل هذا قد يقلل من احتمالية رفض الطعام.

تأمل باحثة الدكتوراة لايني تشيلمان إن البحث ينجح قي مساعدة الآباء والعائلات على فهم أفضل لسلوك انتقاء الأطفال للطعام.

تقول لايني تشيلمان: "بالنسبة للآباء الذين يعانون من صعوبة إرضاء الطفل الانتقائي للطعام، يمكن أن تكون أوقات الوجبات مرهقة بشكل كبير؛ فالتوفيق بين الوجبة العائلية والطعام الانتقائي للطفل ليس بالأمر الهين. بعض العائلات لديها أطفال يرفضون قطعًا تناول أي نوع من الخضروات، والبعض الآخر يتعامل مع أطفال يكرهون قوام أو ألوان معينة من الطعام."

تتعلق بعض هذه التفضيلات بخصائص الطفل أو شخصيته، والتي يصعب أو يستحيل تغييرها. ولكن بعض التفضيلات قد تنجح معها بعض الاستراتيجيات الخارجية في تقليل صعوبة تناول الطعام. 

إن تناول الطعام معًا كعائلة مع الأشقاء، وتناول وجبة واحدة في وقت منتظم، كل ذلك ساعد في تقليل انتقاء الطعام. كما هو الحال مع إشراك الطفل الانتقائي في الوجبة، إما عن طريق المساعدة في اختيار وجبة الغداء، أو المساعدة في تحضير الوجبة نفسها. ومع ذلك، إذا سُمح للطفل الانتقائي للطعام بتناول وجبته أمام التلفزيون، أو إذا تمت مكافأتهم على تناول أطعمة معينة، فإن هذه السلوكيات تؤثر سلبًا على هؤلاء الأطفال."

image_transcoder.php?o=bx_froala_image&h=7131&dpx=1&t=1636628978اقرأ أيضًا : هل يمكن تشخيص فقدان الشهية العصبي قبل ظهور أعراضه؟

تقول دكتور كينيدي بير: "عندما يكون لديك طفل يصعب إرضاءه في الطعام، يكون الأمر مرهقًا للغاية بالنسبة لأحد الوالدين أو مقدم الرعاية، فهم يتساءلون دائمًا عما إذا كان طفلهم يحصل على ما يكفي من العناصر الغذائية والطعام الكافي، أو النمو بشكل كافٍ. ومع ذلك، من المهم أن نفهم أن القلق الواضح والزائد يمكن أن يساهم في تفاقم سلوك انتقائية الأكل."

أهم النصائح لمساعدة الطفل الانتقائي للطعام:

  1. تناول الوجبة سويًا: الأسرة التي تأكل معًا لديها عادات أكل أفضل. 
  2. حدد مواعيد وجبات منتظمة: تقلل أوقات الوجبات المنتظمة من فرص حدوث صراعات على أنواع الأطعمة.
  3. شارك الطفل في إعداد الطعام: يمكن أن تساعد الألفة والشعور بالتحكم.
  4. ثبت مواعيد الوجبات: الجلوس المنفصل للأطفال يشجع على انتقاء الطفل للأطعمة.
  5. أغلق التلفاز أثناء الأكل: ركز على الطعام وليس على الشاشات.
  6. حافظ على هدوء أوقات الوجبات دون صراع: ستكون تجربة أفضل للجميع.
  7. توقف عن منح المكافآت أو وضع العقوبات لسلوك الأكل الانتقائي.

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

LaTahzan Centre Logo

مركز لاتحزن

مركز لاتحزن هو الاسم التجاري لشركة لاتحزن، وهي شركة مساهمة ذات مسئولية محدودة مسجلة في المملكة المتحدة برقم 12375464
info@latahzan.uk
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram