info@latahzan.uk
+44 (0) 2477673393

27 أكتوبر 2021

ليبالفي | علاج جديد للفصام واضطراب ثنائي القطب بدون زيادة في الوزن

وافقت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على دواء لعلاج الفصام واضطراب ثنائي القطب من النوع الأول. يؤخذ الدواء الجديد عن طريق الفم مرة واحدة يوميًا، وهو مزيج من مادتي أولانزابين Olanzapine، و ساميدورفان Samidorphan  (الاسم التجاري ليبالفي ®Lybalvi، من إنتاج ألكرميس Alkermes). 

حصل دواء " ليبالفي "على ترخيص لعلاج البالغين المصابين بالفصام وللبالغين المصابين باضطراب الوجدان ثنائي القطب من النوع الأول BAD-I، كعلاج وقائي منفرد أو لعلاج نوبات الهوس الحادة أو المختلطة ، إما كعلاج منفرد أو إضافي لدواء الليثيوم ( بريانيل )أو فالبروات ( ديباكين) .

يجمع الدواء الجديد بين أحد مضادات الذهان الجيل الثاني وغير التقليدية أولانزابين وهو مضاد فعال للذهان، ومادة الساميدورفان، مضادة مستقبلات ميو الأفيونية وتعمل على تقليل اكتساب الوزن المرتبطة مع مادة أولانزبين.

في مؤتمر صحفي للدكتور رينيه كان، رئيس قسم الطب النفسي والصحة السلوكية في كلية طب ايكان بمدينة نيويورك ،" الفصام والاضطراب الوجداني ثنائي القطب من النوع الأول من الأمراض المزمنة والمعقدة والتي لا تزال هناك حاجة ماسة إلى أدوية جديدة تثبت فعاليتها وأمانها على المريضيرتبط مادة الأولانزبين، وهو مضاد للذهان غير نمطي عالي الفعالية، بآثار جانبية كبيرة، بما في ذلك زيادة الوزن التي قد تؤثر على علاج المرضى وتحد من استخدامه.  مع فعالية عقار أولانزبين وأدلة على تجنب زيادة الوزن لدى مرضى الفصام، تقدم"  ليبالفي "إضافة جديدة إلى ترسانة الأدوية الخاصة بنا."

 أظهر الدواء فعالية ومأمونية ومقاومة لأعراض الذهان، بما في ذلك زيادة الوزن بشكل أقل بكثير من أولانزبين في مرضى الفصام في دراسة ENLIGHTEN-2.

دواء جديد لعلاج مرضى الفصام واضطراب ثنائي القطب

اقرأ أيضًا : ماذا قد يحدث لمريض الفصام عندما يصاب بالأرق الشديد ؟

وافقت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية على " ليبالفي " استنادًا إلى بيانات من 27 دراسة إكلينيكية، بما في ذلك 18 دراسة لتقييم " ليبالفي " وتسع دراسات لتقييم مادة ساميدورفان  وحدها، ونتائج هيئة الغذاء والدواء بشأن سلامة وفعالية أولانزابين في علاج اضطراب الوجدان ثنائي القطب والفصام. تشير هذا البيانات إلى أن زيادة الوزن المرتبطة بأولانزابين ليس لها علاقة بالمرض. 

قال بول جيونفريدو، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة Mental Health America : "يجب على مرضى انفصام الشخصية أو اضطراب ثنائي القطب الأول تقييم كل من الفاعلية والقدرة على تقبل الدواء عند اتخاذ قرارات العلاج. نحن ممتنون لأن الشركات مثل ألكرميس متحمسة لمواصلة تطوير خيارات العلاج الجديدة في الطب النفسي التي تسعى إلى تلبية الاحتياجات غير الملباة لمجتمعنا ونشيد بهيئة الغذاء والدواء لأخذها في الاعتبار تجارب المرضى الذين يعيشون مع هذه الاضطرابات."

تتوقع الشركة المنتجة ألكرميس أن يتاح دواء " ليبالفي "للمرضى خلال الربع الأخير من عام 2021.

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

LaTahzan Centre Logo

مركز لاتحزن

مركز لاتحزن هو الاسم التجاري لشركة لاتحزن، وهي شركة مساهمة ذات مسئولية محدودة مسجلة في المملكة المتحدة برقم 12375464
info@latahzan.uk
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram